الكلب قالهالي...

رغم صبري على تقرعيشو و مشاكلو و المغامرات العاطفية متاعو اللي ما منعت منها حتى كلبة في الحومة...
و رغم صبري على كلام الناس و ضحكاتهم و همساتهم الجارحة كل ما يشوفوني معاه - في مرة من المرات جاني فرخ صغير قالي "بالله شكونو الكلب فيكم؟"-...
رغم هذا كله إلا انو الكلب ما فهمش روحو و ما حبش يعاملني المعاملة اللائقة اللي نستحقها كمواطن صالح، يخلص في ضرايبو، حافظ حماة الحمى..... ما نسمع من عندو كان الكلام الفاسد و
المنطق العادم... وساعات يتفوخر عليا الي هو حطّولو بعبوصو في قصبة 60 عام ما إستواش، و انا من اول ڨحرة وجهوهالي الدار، وليت نمشي للتوالات و ماعادش نعملها في الجنينة...
لين جاء النهار اللي فاض فيه الكاس و لحمت بيناتنا على خاطرو حب يمشي يتقابل مع كلبة نقلت جديدة للحومة و انا قتلو لا ابقى عس عالدار ما تخليهاش وحدها...
عاد قعد يحكي معايا و يلحلح بيا لين فد و ولّى ينبح عليا بلغة خايبة... ديراكت انا زهرت عليه بما تيسّر من الفاظ فسيئة و ذكّرتو اللي انا مولاه و اللي هو عايش تحت رحمتي، و بناء على ذلك لازمو يحترمني و يسمع كلامي دون نقاش...
ياخي ڨحرلي و طيّش السيڨارو من فمّو و قالي : انا اللي مكرّزني هو انك ما تجي تتبورب كان عليا انا، تره برى إمشي و قول لكلب اخر اعمل كذا و كذا...
و راس الكلب اللي جابني و همّلني ما تاكل نبحة نبّاش القبور...
انا فديت برجولية... خممت نحرمو من الماكلة، نهدلو النيش متاعو، نحكم عليه بسبعين جلدة، نهدر دمو... اما شديت روحي و قتلو في برود باللي باش تقول و باللي باش تعمل انا نبقى مولاك، كلب ينبح على
طيّارة...

ضحكلي ضحكة صفرة
و قالي عيْشو طيّارة, فيق عيْش بابا و يزّي مالفانتازموات الوردية متاعك، إنتي كي تخرج من داركم تولّي كيفي و يمكن اخيب مني...
تراه قلتشي مرة لا للعباد
اللي يخراولك في كيفك صباحًا مساءً، عيّطشي مرّة و هجت عالعلل اللي راڨدة على ڨلبك...
و ما نبعدوش لبعيد...البارح مثلا، كي جاء ولد عمي للقيروان، سمعوك كي قلت اش مجيب هالزّنس لبلادي؟ ماو حقروك إنتي و اللي كيفك...
و خلاف هذا، إخترت مرة شكون الي باش يحكمك ؟ سالوك مرة على رايك في مسالة تمس الوطن و المواطنين؟.. كي يخرج قرار في اي حاجة او يبدلو اي حكاية يجيو يقولولك يساعدك او لا...؟
شاوروك كي بدلو سيستام القراية ؟ شاوروك كي ظهرلهم يعملو اشغال في الفاك وين إنتي مستانس تركش مع الطفلة ؟
تي إنتي هاك مزمّر اكثر مني, و نزيدك زيادة : إنتي مستحقني اكثر مللي انا مستحقك، على خاطر قدامي انا بركة تحس روحك عندك قدر، اما كان نمشي عليك ما تلقاش كيفاش تسيّب الكبت متاعك
و اتو تحس روحك تفْشة في مهب الرياح...

انا وقتها طلع الدم لراسّي و قلت اكهو ماعادش فيها غدوة نهبط لسوق المنصف بيْ و نبيع والديه الكلب ولد الكلب لاوّل شاري يعرضني و بأي سوم.
لكن في لخر بطّلت...
صحيح هو كلب جنسًا و اخلاقًا...امّا ما كذبش عليّا في الكلام اللي قالو.

هناك 4 تعليقات:

  1. j'admire ce que tu écris!continue...éna zéda jit béch nbi3ou él kalb yé5i badalt éssé3a bsé3a

    ردحذف
  2. شكرا على للمرور

    @نوماد : إن الكلب قد صدق و بالصواب قد نطق (ههه غناية قديمة متاع مصايف)
    @ hanou.fm
    حتى إنت ما نجمتش تبيعو؟... يهنتلني و نحبّو...

    ردحذف
  3. bédhabt!ihantalni w n7ébou il kazi!3échra rahi chbik:p

    ردحذف

علّق على ما خلطْ... و بالطبيعة أيّ تعليق يحتوي على عبارات منافية للأخلاق الحميدة او منافية لأي نوع آخر من الأخلاق سيتمّ محْقُه...وشكرًا

Je traduis :

5alli commentaire(s) 3la ma 5latt et biensur ay commentaire(s) mouch bèhi yetfasa5...merci